شركات تكنولوجية عملاقة حصدت زخما كبيرا ثم أفل نجمها وأخرى تكافح للبقاء

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

رصد موقع البيانات “World of statistics”، قائمة من أشهر الشركات التكنولوجية، وغيرها، والتي لا تزال موجودة بقوة أو ضعف تمثيلها، وشهدت العديد من التغيرات على مدى العديد من السنوات، سواء في حصصها السوقية في قطاعاتها أو هيكل ملكيتها.

 

شركة “نوكيا” الفنلندية، كانت واحدة من القصص المثيرة لشركة وضعت على غلاف مجلة “فوربس” في عام 2006، وكتب وقتها تحت الصورة “من يستطيع اللحاق بها في سوق الهواتف النقالة” مع الإشارة إلى حصتها السوقية الضخمة عالمياً، مع مليار مستخدم، ولكن التسارع التقني عالمياً قضى سريعاً على هذه الحقائق وانهارت أعمال الشركة سريعاً بعد إطلاق نظام “أندرويد” من غوغل واعتماد شركات الهواتف عليه مقابل تمسك “نوكيا” بنظامها الخاص والذي لم يعد سلساً كما كان للمستخدمين.

 

وتعتبر أعمار الشركات ليست مقياسا أو دليلا على الاستمرارية والنجاح، حيث وصل عدد من الشركات إلى العالمية وتم تأسيسه قبل سنوات فيما تكافح شركات أخرى تم تأسيسها قبل عشرات السنين.

 

ولكن مثل عمر الأشخاص، فإن الشركات تمر بسنوات نمو سريعة في البداية وفترات قوة، وقد تقضي الشيخوخة على بعضها ما لم تواكب الحداثة والتكنولوجيا وتحافظ على الاستثمار في البحث والتطوير. وإليك قائمة بأعمار الشركات في عام 2023:

 

إنستجرام: 13

تويتر: 17

فيسبوك: 19

تسلا: 20

سبيس إكس: 21

جوجل: 25

نتفليكس: 26

أمازون: 29

 

ديل: 39

أبل: 47

مايكروسوفت: 48

سوني: 77

سامسونج: 85

مرسيدس بنز: 97

ديزني: 100

بي إم دبليو: 107

آي بي إم: 112

فورد: 120

نينتيدو: 134

نوكيا: 158

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *