أيمن الجميل : محافظات الصعيد تشهد طفرة تنموية كبرى فى عهد الرئيس السيسي

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

قال رجل الأعمال أيمن الجميل رئيس مجلس إدارة مجموعة “Cairo3A” للاستثمارات الزراعية والصناعية، إن محافظات الصعيد شهدت منذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي المسئولية ، طفرة كبرى فى معدلات التنمية ومشروعات قومية عملاقة، وإنجازات غير مسبوقة في مختلف المجالات والقطاعات، تشمل الصناعية والزراعية والاجتماعية والعمرانية، والتي ساعدت في تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، لتودع بها سنوات من المعاناة والإهمال والتهميش.

 

وأضاف رجل الأعمال أيمن الجميل أن  قرى ومدن محافظات الصعيد وخاصة محافظات الصعيد الجنوبى أصبحت من أكثر المناطق جذبا للاستثمارات وتوفير فرص العمل بعد أن كانت تلك المحافظات من أعلى المناطق فى نسبة الفقر وطاردة للسكان، وذلك بفضل توجيهات القيادة السياسية بتدشين عدد كبير من المشروعات القومية العملاقة التي تستهدف إقامة مناطق جديدة جاذبة للاستثمارات الداخلية والخارجية وتوفير فرص عمل لأبناء المحافظات والتصدى لفكرة الهجرة الداخلية.

 

وأوضح أيمن الجميل أن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي وسعيه لتحقيق التنمية الشاملة فى جميع أنحاء الجمهورية  وراء التحول الكبير الذى نراه فى محافظات الصعيد ، فقد أصبحت قرى ومدن الصعيد مركزا أساسيا من مراكز المشروعات العملاقة وجذب الاستثمارات، فما بين مشروعات محاور وطرق عملاقة ربطته بمحافظات الجمهورية وحققت السيولة المرورية ووفرت السلامة والحماية للمسافرين، إلى مشروعات صناعية كبرى وفرت مئات الآلاف من فرص العمل للشباب، بالإضافة إلى مشروعات الصرف الصحي والمياه وبناء المدارس والجامعات، وتطوير وإنشاء الوحدات الصحية والمستشفيات التي تضم جميع التخصصات.

 

وتابع رجل الأعمال أيمن الجميل أن التوسع في إنشاء المشروعات القومية سواء الرسمية أو المشروعات التي بادر بتدشينها القطاع الخاص ومشروعات الشباب الصغيرة والمتوسطة، أسهمت في تحسين جودة حياة المواطنين فى محافظات الصعيد وتحقيق التنمية وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للأهالي على المستوى المطلوب في كافة القطاعات، كما أسهم برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر والذي تم تنفيذه بمحافظتي قنا وسوهاج، في تلبية احتياجات ومتطلبات الأهالي، واعطى فرصة لتنشيط حركة مبادرة “حياة كريمة” من خلال تيسير كافة الخدمات من أجل تحسين جودة المعيشة لأهالي الصعيد.

 

وأشار أيمن الجميل إلى أن نحو مائة مليار جنيه استثمارات توجهت لمحافظات الصعيد خلال السنوات القليلة الماضية ، الأمر الذى وفر فرصة عظيمة لشباب الصعيد من أجل تنمية مهاراتهم وفتح أبواب رزق لكثير منهم ومن ثم عادت بمؤشرات إيجابية على معدلات البطالة، كما تم إنشاء المدن الجديدة المتطورة مثل مدينة سوهاج الجديدة على حوالي 29,000 فدان، حيث تنقسم المدينة إلى مناطق سكنية ومناطق خدمية ومناطق صناعية ومناطق تعليمية ومناطق ترفيهية، لافتا إلى أن رؤية مصر 2030، هدفها الأول توفير أكبر عدد من الوظائف، وجذب الاستثمارات سواء المحلية أو الأجنبية لمحافظات الصعيد وتحقيق تنمية مستدامة بالمدن والقرى هناك وتوفير “حياة كريمة” لرفع مستوى جودة الحياة للمواطنين ووقف الهجرة الداخلية والتغلب على الفجوات التنموية بين المدن والمحافظات

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *