تنشيط السياحة تستطلع رأي الفنادق والشركات حول جدوى المشاركة في المعارض الخارجية

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

في تقليد يحدث لأول مرة، خاطبت هيئة تنشيط السياحة، الفنادق وشركات السياحية لمعرفة رأيها بشأن المشاركة في معارض الترويج السياحي الخارجية، للتأكد من جدوى المشاركة ومدى أهميتها في زيادة الحركة السياحية الوافدة لمصر.

وطالبت الهيئة من غرفتي شركات السياحة والمنشآت الفندقية استطلاع رأي أعضائهما في الاشتراك بعدد من معارض الترويج السياحية الخارجية التي ستقام خلال الثلث الأول من العام الحالي، وهي معرض “otm” والمقرر انعقاده في مدينة مومباي الهندية خلال الفترة من 2 إلى 4 فبراير المقبل، ومعرض جدة للسفر والسياحة والمقام بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية خلال الفترة من 19 إلى 21 فبراير، وأيضا معرض WTM Sao paulo والذي سيقام بمدينة ساوبولو البرازيلية خلال الفترة من 3 إلى 5 إبريل المقبل.

وأكدت الهيئة، ضرورة إرسال غرفتي شركات السياحة والفنادق، رأيهما حول المشاركة بتلك المعارض خلال الأسبوع الحالي، مشيرة إلى أن هذا الاستبيان يأتي تنفيذا للاستراتيجية الترويجية للهيئة والتي تهدف إلى التواجد بالأسواق السياحية التي أظهرت المؤشرات وجود نمو في أعداد السياح الوافدين منها.

وأطلقت هيئة تنشيط السياحة خلال الربع الأخير من العام الماضي، نحو 10 حملات ترويجية مباشرة في غالبية دول أوروبا، ومنها: ألمانيا وبريطانيا وفرنسا وإسبانيا، ومن المقرر أن تستمر تلك الحملات حتى نهاية شهر فبراير المقبل، فيما تأمل الهيئة في أن يشهد العام الجاري زيادة في أعداد السياح الوافدين لمصر، خاصة أن هناك زيادة في الطلب ورغبات مؤجلة كثيرة لدى العديد من السائحين الأجانب في العديد من الدول المصدرة للسياحة إلى مصر.

وكشفت مؤشرات الحركة السياحية، أن العام الماضي شهد زيادة مطردة في معدلات الحركة السياحية الوافدة إلى كل من الأقصر وأسوان والقاهرة والجيزة، وهي المدن التي تمتلك نمط السياحة الأثرية والثقافية، مع ارتفاع معدلات الحركة الوافدة إلى المدن السياحية الموجودة بمحافظتي البحر الأحمر وجنوب سيناء، خاصة شرم الشيخ والغردقة ومرسى علم، وهي المدن التي تمتلك نمط السياحة الشاطئية والترفيهية.

وقال عمرو القاضي الرئيس التنفيذي لهيئة تنشيط السياحة، إن الحملات الترويجية التي أطلقتها الهيئة خلال العام الماضي فضلا عن المشاركة في العديد من المعارض السياحية الدولية والإقليمية، كانت أحد الأسباب الرئيسية في زيادة الحركة السياحية التي استقبلتها مصر خلال 2022.

وأشار إلى إطلاق الهيئة خلال العام الماضي العديد من الحملات الترويجية ما بين مباشرة وتكتيكية في معظم دول العالم ساهمت بشكل كبير في تحسن الصورة الذهنية للمقصد السياحي المصري لدى السياح الأجانب، ما أدى إلى زيادة معدلات الحركة السياحية الوافدة لمصر من مختلف دول العالم.

وأوضح أن السمة المميزة في الحركة السياحية الوافدة لمصر خلال عام 2022 أنها أتت من دول متعددة وليس من دولة واحدة وهو ما يدل على تعدد الأنماط السياحية التي تملكها مصر، وأن المقصد السياحي المصري يمتلك كل الإمكانات التي تؤهله لجذب أكبر عدد من السياح من مختلف دول العالم.

!function(f,b,e,v,n,t,s)
{if(f.fbq)return;n=f.fbq=function(){n.callMethod?
n.callMethod.apply(n,arguments):n.queue.push(arguments)};
if(!f._fbq)f._fbq=n;n.push=n;n.loaded=!0;n.version=’2.0′;
n.queue=[];t=b.createElement(e);t.async=!0;
t.src=v;s=b.getElementsByTagName(e)[0];
s.parentNode.insertBefore(t,s)}(window,document,’script’,
‘https://connect.facebook.net/en_US/fbevents.js’);
fbq(‘init’, ‘2392364917476331’);
fbq(‘track’, ‘PageView’);
(function(d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s); js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js#xfbml=1&version=v2.6&appId=300970513306659”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

الخبر من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *