منتخب فرنسا يُغلق أبوابه أمام زيدان .. هل ينقذه الكالتشيو؟ | رياضة عالمية

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

جريدة الملاعب – تلاشت آمال الفرنسي زين الدين زيدان في تدريب منتخب فرنسا انطلاقاً من عام 2023، وذلك بعد حلول “الديوك” في مركز الوصيف في بطولة كأس العالم 2022، التي أقيمت في قطر.

وأصبح المدرب ديديه ديشان مرشحاً بقوة لمواصلة مهامه على رأس المنتخب وتجديد العقد، بعد أن أكد رئيس الاتحاد الفرنسي لوغيرت رغبته في أن يوافق ديشان قريباً على البقاء، ويواصل التجربة مع بطل العالم 1998 و2018.

وأكدت صحيفة “ليكيب”، الثلاثاء، أن زيدان رفض في الفترة الماضية عروضاً للعودة إلى العمل، حيث كان قريباً من الإشراف على عديد من الأندية القوية وفي مقدمتها مانشستر يونايتد الإنكليزي، غيّر الآن موقفه، إذ كان ينتظر عرضاً من الاتحاد الفرنسي لكرة القدم.

وحسب مصادر الصحيفة، فإن فرضية أن يمنح نادي يوفنتوس الفرصة لنجمه السابق تبقى قائمة، خاصة أن إدارة الفريق الجديدة قد تريد فرض سياسة مختلفة تقودها للتخلي عن المدرب ماسيمو أليغري والتعاقد مع زيدان، الذي يرتبط بعلاقة قوية مع جماهير “البيانكونيري”.

ويبدو هذا الخيار وارداً، رغم أن زيدان يطمح أكثر إلى تدريب منتخب وطني والمشاركة في بطولات قوية، بعد أن سبق له التتويج بدوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد الإسباني، وخبرته في “الكالتشيو”، قد تساعده في حال اتفاق مع يوفنتوس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *