رئيس تعاونيات الإسكان يفتتح أول برنامج تدريبى في قارة أفريقيا

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

 

وفي مستهل كلمته، نقل الدكتور حسام رزق، تحيات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية لقيادات الحركة التعاونية على مستوى العالم وأفريقيا، مشيرا إلى أن مؤتمر مجلس الوزراء التعاونيات الأفارقة يعقد تحت رعاية سيادته، والذي يتزامن معه المؤتمر الدولي الرابع للإسكان التعاوني والبرنامج التدريبي الأفريقي الأول في مجال الإسكان التعاوني .

 

وأضاف رئيس هيئة تعاونيات البناء والإسكان، أن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء المصري، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية يرحبون بضيوف المؤتمر جميعا ويتمنون كامل التوفيق لجميع المتدربين.

 

وأكد الدكتور حسام رزق، أن هذا البرنامج يعد باكورة البرامج التدريبية التي تعقد في أفريقيا، معربا عن تمنيه أن يتم الاستفادة من هذا البرنامج في تنمية المهارات الشخصية والقيادية، وتحقيق الهدف المأمول منها في ظل وجود نخبة من المحاضرين على أعلى مستوى من التدريب، وموضحا أن هذا البرنامج التدريبي يعقد برعاية من الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية المصرية.

 

ومن جانبه، قال اريل جواركو رئيس الحلف التعاوني الدولي : ” باسم الرابطة الدولية الذين جاءوا من مختلف الحركات التعاونية أشكر فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، حيث تقام هذه الفعاليات تحت رعاية سيادته، كما أشكر الدكتور حسام رزق رئيس هيئة تعاونيات البناء والإسكان على الاستضافة الكريمة”.

وأوضح جواركو أن الدورة التدريبية أصبحت ضرورة ملحة لإعداد كوادر جاهزة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠ المطروحة من الأمم المتحدة.

 

وأثنى رئيس الحلف التعاوني الدولي، على الدور المصري في تقدم ونهضة الإسكان التعاوني كأحد روافد التنمية في قارة أفريقيا.

 

كما أعرب تاج الدين ايولا رئيس الحلف التعاوني الأفريقي عن شكره لجمهورية مصر العربية حكومة وشعبا وللهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان على استضافة هذا البرنامج التدريبي.

وأكد ايولا أن الشباب هم بمثابة محور التنمية في مجال التعاونيات على مستوى قارة أفريقيا، وسيكون لديهم دور فعال في تطبيق ما استفادوه من هذا البرنامج التدريبي في بلادهم كي يتسنى لنا تحقيق الأهداف والمبادئ التي نصبو إليها في القارة.

 

وشدد رئيس الحلف التعاوني الأفريقي، على ضرورة الاستفادة من المبادرات والمؤتمرات التي تعقد في جمهورية مصر العربية، مضيفا أن مصر رائدة في هذا المجال.

 

وأعرب كرستيان بينجتزاليوس نائب رئيس تعاونيات الإسكان الدولية، عن فخره كونه جزء من أول برنامج تدريبي إفريقي في مجال الإسكان التعاوني، معربا عن شكره لجمهورية مصر العربية وهيئة تعاونيات البناء والإسكان على استضافة هذه الفعاليات.

 

وأشارت الدكتورة نيللي سيفا المدير الإقليمي للحلف التعاوني الأفريقي إلى أن هذا البرنامج التدريبي يعد الأول من نوعه، لافتة إلى أن المستهدف هو الاستثمار في شباب قارة أفريقيا للوصول لأهداف أجندة أفريقيا ٢٠٦٣ ووضع القارة على خريطة المستقبل، وموجهة حديثها للمتدربين : ” أنتم أملنا في تحقيق مستقبل أفريقيا وقيادة الحركات التعاونية في القارة.

 

 

وتخلل اليوم الأول من البرنامج التدريبي، عدة محاضرات منها، محاضرة حول مهارات القيادة والفرق بين القائد والمدير ألقها الدكتور عادل زيد من مصر، وأخرى حول الإطار القانوني المنظم لحركة الإسكان التعاوني وتاريخها في مصر والعالم وكيفية تأسيس جمعية تعاونية إسكانية قدمها المستشار جمال أبيب من مصر، ومحاضرة ثالثة حول الإدارة الفعالة لمنظمات الإسكان التعاوني ألقتها ليه لوكوس من الولايات المتحدة الأمريكية، والمحاضرة الرابعة قدمها كرستيان بينجتزاليوس من السويد حول القانون السويدي الجديد لحوكمة الشركات التعاونية والمشتركة، والمحاضرة الأخيرة حول تحليل البيانات المالية ألقتها ليندا بروك واي من الولايات المتحدة الأمريكية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *