شركات الاتصالات الأوربية تطالب شركات التكنولوجيا بمشاركتها فى تكاليف الشبكات

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

قامت شركة Deutsche Telekom وTelefonica و14 من شركات الاتصالات الأوروبية الآخرى بأقوى هجمة ضد شركات التكنولوجيا الكبري أو Big Tech وذلك لمشاركتهم تكاليف الشبكات، مستشهدين بأزمة الطاقة وأهداف الاتحاد الأوروبي المتعلقة بتغير المناخ.

 

وتأتي الدعوة في الوقت الذي تستعد فيه المفوضية الأوروبية للحصول على تعليقات من كلا الجانبين قبل تقديم اقتراح تشريعي يمكن أن يجبر شركات التكنولوجيا على المساعدة في دفع تكاليف نشر 5G وكابلات الألياف في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي الذي يضم 27 دولة.

 

وقال الرؤساء التنفيذيون للشركات في بيان إن القطاع الذي يستثمر نحو 50 مليار يورو (48.5 مليار دولار) سنويا في البنية التحتية يحتاج إلى مزيد من التمويل وعلى وجه السرعة، وقالوا: “تتزايد تكاليف التخطيط وأعمال البناء، فقد تضاعفت أسعار كابلات الألياف الضوئية، على سبيل المثال، تقريبًا في النصف الأول من عام 2022، وبالمثل، تؤثر الزيادات في أسعار الطاقة وأسعار المدخلات الأخرى أيضًا على قطاع الاتصال”.

 

وقال الرئيس التنفيذي: “العمل في الوقت المناسب أمر لا بد منه: لقد أضاعت أوروبا العديد من الفرص التي يوفرها الإنترنت للمستهلكين، يجب أن تبني الآن بسرعة القوة لعصر metaverses”، وقالوا “لكي يحدث هذا، ولكي يكون مستدامًا بمرور الوقت ، نعتقد أن أكبر مولدات المرور يجب أن تقدم مساهمة عادلة في التكاليف الضخمة التي تفرضها حاليًا على الشبكات الأوروبية”.

 

ومن الموقعين الآخرين على البيان بويج تيليكوم، كيه بي إن، بي تي جروب، تيم جروب، تيليا كومباني، فاست ويب وألتيس البرتغال، ويجادل مشغلو الاتصالات في أوروبا بأن شركات التكنولوجيا الأمريكية مثل Google وMeta وNetflix التابعة لشركة Alphabet تمثل أكثر من نصف حركة الإنترنت ويجب أن تتحمل بعض تكلفة ترقية البنية التحتية، فيما رفضت Big Tech مثل هذه الطلبات ، قائلة إنها تستثمر بالفعل في المعدات والتقنيات لتقديم المحتوى بشكل أكثر كفاءة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *