ارقص يا فيني !! | رياضة عالمية

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

جريدة الملاعب – صفوت الحنيني

لطالما كانت كرة القدم الرياضة الأكثر شعبية في المعمورة وجالبة السعادة لجميع من يتابعها من عاشق و متيم بهذه الرياضة سواء في الخسارة او بالفوز

الساحرة المستديرة تعد إحدى مصادر السعادة لمتتبعيها فحين ينتصر فريقك تشعر بأنك ملكت الدنيا و مافيها في تلك اللحظات ليس من اجل مجد شخصي بل لأنك تشاهد شيئاً تحبه ينجح في حين تُسيطر عليك مشاعر الحزن إذ لم يُحقق هذا الفريق المأمول منه هذا وإن كنت مشجعاً فما بالك لو كنت احد أفراد تلك الفرقة ؟

ما يحصل مع لاعب ريال مدريد فينيسيوس جونيور من إنتقادات و وعيد في حال سجل هدفاً ورقص بديربي العاصمة مدريد الذي
سيقام على ملعب الوانداميتروبوليتانو بين الغريمين الأزليين للعاصمة الإسبانية الريال والأتلتيكو لا يمت للروح الرياضية بصلة وإنت كنت مشجعاً وسجل فريقك هدفاً سترقص فرحاً ما بالك و إن كان فيني جونيور

تصريحات قائد الروخي بلانكوس كوكي عندما سُئل عن ماذا سيحصل لو إحتفل فيني في ملعبكم ؟ كان رد قائد القطب الأخر للعاصمة بإنها ستحدث مشكلة لو إحتفل وإنني أحذره
الأمر اللذي زاد الطين بله هو تصريح لوكلاء اللاعبين الإسبان اللذي قال أن فيني عليه إحترام إسبانيا ولا يمكنه الإحتفال بالرقص كالقرود .

– إرقص يا فيني

بعد تلك التصريحات كان نيمار جونيور اول الداعمين لإبن جلدته حينما قال له إرقص ولا تقلق بأحد فإن كرة القدم تجلب السعادة ولا يمكن لأحد أن يمنعك
لم يتوقف الأمر عند نيمار بل طالت منشورات الدعم اغلب أفراد المنتخب البرازيلي ولاعبي ريال مدريد و حتى مدرب برشلونة تشافي هيرنانديز حينما قال أن الجميع من حقه أن يفرح بالطريقة التي يحبها مع عدم تقليل الإحترام للخصم

وها نحن هنا لنأكد على أن كرة القدم هي مصدر للسعادة شاء من شاء و أبى من أبى و نعيد و نكرر ” أرقص يا فيني “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.