القوات الروسية تضغط لتسهيل توغلها في دونيتسك

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

مع استمرار المعارك الشرسة والقتال العنيف في الشرق الأوكراني بين القوات الروسية والأوكرانية، لاسيما في سيفيرودونيتسك، أفادت المخابرات البريطانية أن روسيا تحاول تسهيل توغل قواتها في دونيتسك بإقليم لوغانسك، عبر الضغط على بلدة إيزيوم.

ففي تحديث عسكري يومي، أعلنت وزارة الدفاع البريطانية بتغريدة على حسابها على تويتر، اليوم الخميس، أن القوات الروسية كثفت جهودها للتقدم إلى الجنوب من بلدة إيزيوم شرقي البلاد.

توغل أكثر في دونيتسك

وذكرت أن “التقدم الروسي على محور إيزيوم ظل متوقفا منذ أبريل، بعد أن استغلت القوات الأوكرانية تضاريس المنطقة بشكل جيد لإبطائه، بحسب ما نقلت رويترز.

إلا أنها أوضحت أنه “من المحتمل أن تسعى روسيا إلى استعادة الزخم في تلك المنطقة من أجل زيادة الضغط على سيفيرودونيتسك، ومنحها خيار التوغل أكثر في منطقة دونيتسك”.

يشار إلى أن القوات الروسية باتت تسيطر على ما يقارب 98 بالمئة من لوغانسك، التي تشكل مع دونيتسك، إقليم دونباس، وهي منطقة يتحدث الكثير من سكانها الروسية.

وخلال الأسابيع الماضية، اشتدت المعارك في الشرق الأوكراني، لاسيما في سيفيرودونيتسك، التي تعتبر بلدة مفتاحية في إقليم دونباس، سيمهد سقوطها الطريق للسيطرة الروسية على كراماتورسك الكبيرة في منطقة دونيتسك، آخر معاقل القوات الأوكرانية في الشرق.

وتهدف روسيا إلى السيطرة على كامل حوض دونباس، بعدما سيطر عليه الانفصاليون الموالون لموسكو جزئيا العام 2014، بهدف فتح ممر بري يصل الشرق بشبه جزيرة القرم التي ضمتها إلى أراضيها بنفس العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.