بعيداً عن الحرب الأوكرانية.. تهديد أشد فتكاً على أمن الغذاء العالمي

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

توقعت الأمم المتحدة خسائر فادحة في غضون 60 عاماً، بسبب محدودية التربة الصالحة للزراعة عالمياً.

من جانبه، قال مؤلف كتاب “عالم بلا تربة” والأستاذ في جامعة ويسكونسن ماديسون، جو هاندلسمان: “هناك أماكن فقدت بالفعل تربتها السطحية بالكامل”، وفقاً لما ذكره لشبكة “CNBC”.

وفقاً لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر، فقد قدرت قيمة خسائر الغذاء وخدمات النظم البيئية والدخل، في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2050 بسبب تدهور التربة، بنحو 23 تريليون دولار.

فيما قال سكرتير الشراكة العالمية من أجل التربة ومسؤول الأراضي والمياه في منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، رونالد فارغاس: “لقد حددنا 10 تهديدات للتربة في تقريرنا العالمي.. تآكل التربة هو رقم واحد لأنه يحدث في كل مكان”.

ووفقاً للأمم المتحدة، قد يؤدي تآكل التربة إلى تقليل ما يصل إلى 10% من غلة المحاصيل بحلول عام 2050، وهو ما يعادل إزالة ملايين الأفدنة من الأراضي الزراعية.

وعندما يفقد العالم التربة، تتعرض الإمدادات الغذائية ومياه الشرب النظيفة والتنوع البيولوجي للخطر.

علاوة على ذلك، تلعب التربة دوراً مهماً في التخفيف من تغير المناخ. إذ تحتوي التربة على أكثر من 3 أضعاف كمية الكربون في الغلاف الجوي للأرض و4 أضعاف الكمية الموجودة في جميع النباتات والحيوانات الحية مجتمعة، وفقاً لمدرسة كولومبيا للمناخ.

بدوره، قال كبير العلماء في مزرعة أبحاث الزراعة المتجددة في معهد رودال، رضا أفشار: “التربة هي موطن لأكثر من ربع التنوع البيولوجي للكوكب”. وكل غرام من التربة يحتوي على ملايين الخلايا من البكتيريا والفطريات التي تلعب دوراً مهماً للغاية في جميع خدمات النظام البيئي.

ويُعرف معهد رودال في كوتزتاون بولاية بنسلفانيا، بأنه مسقط رأس الزراعة العضوية الحديثة.

وأضاف أفشار أن “المشاريع التي نقوم بها في المعهد تتمحور حول تحسين وإعادة بناء صحة التربة”.

ووجد البحث أن الزراعة العضوية المتجددة تنتج غلات أعلى بـ 40% خلال فترات الجفاف، ويمكن أن تكسب المزارعين أرباحاً أكبر وتطلق انبعاثات كربونية أقل بنسبة 40% من الممارسات الزراعية التقليدية.

وقال أفشار: “عندما نتحدث عن التربة الصحية، فإننا نتحدث عن جميع جوانب التربة، الكيميائية والفيزيائية والبيولوجية التي يجب أن تكون في وضع مثالي لتكون قادرة على إنتاج غذاء صحي لنا”.

وأشار إلى أن العالم يعتمد على التربة في 95% من إنتاجه من الغذاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.