غير مقبول وقوع ألمانيا في فخ الاستفزاز اليوناني

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

دانت وزارة الخارجية التركية، اليوم الأربعاء، تصريحات أدلت به مستشارية ألمانيا بشأن أنقرة وأثينا، معتبرة أنه من غير المقبول أن تقع برلين فيما وصفه بأنه “فخ الاستفزاز اليوناني”.

حملة تشويه

كما رفضت أنقرة مشاركة ألمانيا فيما اعتبرتها “حملة تشويه سمعة تركيا”، في إشارة لتصريحات متحدث باسم الحكومة الألمانية قال فيها، إن المستشار أولاف شولتس دعا تركيا لضبط النفس تجاه اليونان في ظل التوتر المتصاعد بينهما.

وأضافت أن تركيا ستواصل الدفاع عن سيادتها ضد “انتهاك” اليونان لمجالها الجوي، مؤكدة أنه لا أطماع لدى أنقرة في أراضي أحد لكنها لن تغض الطرف عن “تهديد أمن شعبنا من خلال انتهاك اليونان العلني لأحكام نزع السلاح الواضحة للغاية الواردة في المعاهدات الدولية”.

المستشار الألماني أولاف شولتس- رويترز

المستشار الألماني أولاف شولتس- رويترز

ضبط النفس تجاه اليونان

وكان متحدث باسم الحكومة الألمانية، قد قال في وقت سابق اليوم الأربعاء، إن المستشار الألماني أولاف شولتس دعا تركيا إلى التزام ضبط النفس تجاه اليونان مع تصاعد التوتر بين البلدين.

وأضاف المتحدث في مؤتمر صحافي في برلين: “المستشار يرى أنه من الضروري، نظرا للوضع الحالي، أن يقف جميع أعضاء حلف شمال الأطلسي معا، وأن يبتعدوا عن الاستفزازات فيما بينهم”. وتابع “اقتحام المجال الجوي اليوناني والتحليق فوق الجزر اليونانية ليس أمرا مقبولا، يأتي بنتائج عكسية فيما يبدو ويتعارض مع روح التحالف”.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (أرشيفية- فرانس برس)

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (أرشيفية- فرانس برس)

خلاف طويل

يشار إلى أن تركيا واليونان، من أعضاء حلف شمال الأطلسي، وعلى خلاف منذ فترة طويلة بشأن عدة قضايا، منها الحدود البحرية وامتداد الجرف القاري لكل منهما، بالإضافة إلى قضايا الفضاء وقبرص المقسمة عرقيا.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد ذكر أن بلاده قررت وقف المحادثات مع اليونان لأسباب منها خلاف مع رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس وما تصفه أنقرة بانتهاكات للمجال الجوي، في أحدث تراجع في العلاقات المتوترة بين الجارتين منذ فترة طويلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.