3 أزمات تهدد الأهلي قبل قمة الوداد في نهائي أبطال أفريقيا | رياضة عربية

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

جريدة الملاعب – يواجه النادي الأهلي المصري، ثلاث أزمات تمثل خطراً كبيراً على أحلامه في الحصول على اللقب الأفريقي للمرة الثالثة على التوالي، عندما يلتقي الوداد البيضاوي المغربي، في القمة العربية المرتقبة، يوم الإثنين في نهائي المسابقة القارية.

ويأمل نادي الأهلي المصري في الحفاظ على أحلامه بحصد اللقب القاري، وتقديم مستوى مميز أمام منافسه الوداد المغربي، وتحقيق الفوز والعودة من المغرب، حاصداً كأس دوري أبطال أفريقيا في نسختها الحالية.

تراجع فني في الدوري المحلي
أول أزمة تواجه الأهلي حالياً قبل نهائي دوري أبطال أفريقيا، هي تراجع المستوى اللافت في الفترة الأخيرة على الصعيد المحلي، فالفريق في آخر 5 مباريات له في بطولة الدوري المصري، لم يحقق سوى فوز واحد على حساب إنبي (2-1)، وتعادل 3 مرات، وخسر مرة، ما أدى إلى تعرض الجنوب أفريقي، بيتسو موسيماني، المدير الفني، لانتقادات كبيرة يضاف لها الاستهلاك البدني للفريق في المباريات الأخيرة.

غيابات دفاعية مؤثرة
يواجه الأهلي، أزمة كبرى في خط دفاعه تتمثل في كثرة الغيابات بمركز “المساك”، في ظل ابتعاد المغربي بدر بانون عن الملاعب منذ فترة، وإصابة زميله الصاعد محمد عبد المنعم، الذي تزيد احتمالات غيابه عن 70%، كما أكد أحمد أبو عبلة طبيب الأهلي في وقت سابق، إلى جانب عدم جاهزية محمود المتولي البعيد عن الملاعب منذ فترة فلم يعد يتبقى للمدرب، سوى رامي ربيعة وأيمن أشرف للاختيار بينهما، للعب بجوار ياسر إبراهيم، والأخير يجري تجهيزه هو الآخر في ظل معاناته من الإصابة.

الرحلات الجماهيرية في خطر
من الأزمات التي يمر بها الأهلي بشدة، هي الرحلات الجماهيرية، التي يحاول النادي حشدها عبر حضور 13 ألف متفرج على الأقل من جماهير الفريق للمباراة في المدرجات لتشجيع اللاعبين، بعد التعاقد مع شركتي سياحة لتنظيم الرحلات.

لكن إدارة الأهلي فوجئت بارتفاع القيمة المالية للرحلات، التي تصل إلى 14 ألف جنيه مصري، وهو ما قوبل برفض جماهيري كبير، وطالبت الإدارة بتحمل جانب من تكلفة السفر إلى المغرب لتسهيل سفر المشجعين في رحلة 24 ساعة، وهو ما يبحث له الأهلي عن حل في أسرع وقت خلال الفترة المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.