لا خطط لنشر أسلحة نووية ونأمل ألا نضطر لذلك

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

أعلن رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، اليوم الجمعة، أن لا خطط لنشر أسلحة نووية في بلاده، معبرا عن أمله في ألا يضطر إلى ذلك.

ومنذ حشد روسيا قواتها على الحدود الأوكرانية قبل انطلاق العملية العسكرية، دخلت جارتهما بيلاروسيا على خط الحرب بإعلان دعمها لموسكو.

هذا وكانت الولايات المتحدة حذرت قبل أسبوعين، روسيا من نشر أسلحة نووية في بيلاروسيا، حليفة موسكو المجاورة، بعد انطلاق العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا نهاية فبراير الماضي.

وقالت المبعوثة الأميركية أود فرانسيس ماكيرنان، خلال مؤتمر الأمم المتحدة للحد من التسلح في 3 مارس الجاري، في تصريحات نشرتها بعثة الولايات المتحدة: “أي نقل للأسلحة النووية إلى بيلاروسيا سيمثل استفزازا خطيرا وسيزيد من زعزعة الاستقرار في المنطقة. ندعو بيلاروسيا إلى رفض سياسات روسيا بالتهديد والترهيب النوويين”.

يذكر أن الرئيس البلاروسي يعتبر من الحلفاء المقربين للكرملين، وقد أعلن مرارا دعمه للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

عتاد ودبابات روسية في بيلاروسيا (فرانس برس)

عتاد ودبابات روسية في بيلاروسيا (فرانس برس)

يشار إلى أن العملية العسكرية الروسية التي أطلقت في 24 فبراير الماضي، والتي وصفها الكرملين بالمحدودة في شرق البلاد، سرعان ما امتدت نحو كييف، التي استنفرت العديد من دول الناتو إلى دعمها بالسلاح النوعي، على رأسها الولايات المتحدة.

ودخلت القوات الروسية الأراضي الأوكرانية من عدة جهات ضمنها الأراضي البيلاروسية. وتعرضت روسيا وبيلاروسيا لسلسلة من العقوبات الدولية منذ أن أرسل بوتين قواته إلى أوكرانيا بغية دفع روسيا إلى التوقف.

إلا أن الكرملين أصر على أن العمليات العسكرية لن تتوقف قبل تحقيق أهدافها، وعلى رأسها نزع السلاح الأوكراني وجعل الجارة الغربية دولة محايدة بعيدة عن الانضمام إلى الناتو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.