حكومة اليمن ترحب بقرار الداخلية العرب تصنيف الحوثي “إرهابي”

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

رحبت الحكومة اليمنية، بقرار الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب، تصنيف ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران كجماعة إرهابية، وإدراجها في قائمة الكيانات الإرهابية المدرجة على القائمة السوداء العربية لمنفذي ومدبري وممولي الأعمال الإرهابية.

جاء ذلك على لسان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، في تغريدات على صفحته بموقع “تويتر”، موضحا أن القرار جاء بعد أيام من قرار مجلس الأمن الدولي رقم(2624) وحمل ذات المضمون.

وأضاف الإرياني أن “القرارين يعكسان الإجماع الدولي والعربي على اعتبار ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية، بالنظر إلى الجرائم والانتهاكات غير المسبوقة التي ارتكبتها بحق اليمنيين منذ انقلابها، واعتداءاتها على الأعيان المدنية والمدنيين في السعودية والإمارات، وتهديد أمن وسلامة السفن التجارية وخطوط الملاحة الدولية”.

وأكد وزير الإعلام اليمني، المضي في اتخاذ إجراءات عملية لحصر قيادات وعناصر ميليشيا الحوثي، والمنخرطين في أنشطة داعمة لها “كيانات، وأفراد”، وأنشطتها السياسية والإعلامية والتجارية التي تم رصدها في عدد من البلدان العربية، والعمل على ملاحقتهم قانونيا وتقديمهم للعدالة باعتبارهم عناصر إرهابية.

كما دعا مختلف الدول العربية، إلى ترجمة قرار الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب على مستوى بلدانهم، عبر إصدار القوانين التي تصنف ميليشيا الحوثي “منظمة ارهابية”، وملاحقة وضبط قياداتها وعناصرها، وتسليمهم للحكومة اليمنية، وتجميد أرصدتها، وحظر مختلف أنشطتها.

واعتمدت الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب، تصنيف ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران كجماعة إرهابية، و ذلك في ختام الدورة الـ ٣٩ لمجلس وزراء الداخلية العرب المنعقد في العاصمة التونسية.

وهذا هو أول تصنيف من قبل المنظمة العربية عقب وصف مجلس الأمن الدولي، الميليشيا الحوثية بالإرهاب في قراره رقم ٢٦٢٤ الصادر مؤخراً.

وأوضحت الأمانة العامة في بيان لها، بأن تصنيف ميليشيات الحوثي ككيان إرهابي، وإدراجهم على القائمة السوداء العربية، يأتي جراء الانتهاكات التي ارتكبتها المليشيات الحوثية ضد السكان اليمنيين من قتل وتشريد وسجن وتعذيب، منذ سيطرتها على العاصمة صنعاء في ٢١ سبتمبر ٢٠١٤.

كما يأتي جراء الانتهاكات ضد دول الجوار والمجتمع الدولي، بما في ذلك الهجمات الإرهابية المتكررة التي نفذتها عبر الحدود، والتي تستهدف المدنيين والبنية التحتية في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

ولفت البيان، إلى أن إدراج الحوثيين في القائمة السوداء العربية لمنفذي ومدبري وممولي الأعمال الإرهابية من قبل الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب يأتي نتيجة جهود أجهزة الشرطة والأمن العربية التي أدركت خطورة هذه الميليشيات، وعواقب انتشار أفعالها وأفكارها المسمومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.