حالة استنفار في البيت الأبيض.. روسيا قد تغزو أوكرانيا سريعاً 

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

كشفت مصادر أميركية مطلعة أن الولايات المتحدة وحلفاءها لديهم معلومات استخباراتية جديدة تشير إلى أن روسيا يمكن أن تشن هجوماً على أوكرانيا قبل نهاية الألعاب الأولمبية، حسب شبكة CNN الأميركية.

وكانت التقييمات السابقة قد أشارت إلى أنه من غير المرجح أن تغزو روسيا أوكرانيا إلا بعد انتهاء الأولمبياد في 20 فبراير، حسبما قال مسؤولون أميركيون لشبكة CNN سابقا.

المعلومات الاستخباراتية الجديدة

ويأتي الكشف عن المعلومات الاستخباراتية الجديدة في الوقت الذي كثف فيه مسؤولو الإدارة بشكل كبير من تحذيراتهم العامة المتعلقة بأوكرانيا خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن يوم الجمعة إن الغزو الروسي لأوكرانيا “يمكن أن يبدأ في أي وقت” ، بما في ذلك خلال دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين، ولا تزال الولايات المتحدة “ترى علامات مقلقة للغاية على تصعيد روسي، بما في ذلك وصول قوات جديدة إلى منطقة الحدود الأوكرانية”.

ومن بين الأهداف الروسية هي العاصمة كييف كما قالت ثلاثة مصادر مطلعة على المخابرات الجديدة لشبكة CNN.

وهناك محادثات جارية داخل الإدارة حول رفع السرية عن بعض تلك المعلومات الاستخباراتية الجديدة، والتي قال مسؤولان أميركيان إنها قد تأتي في وقت لاحق يوم الجمعة.

وقال مسؤول بالبيت الأبيض لشبكة CNN إن الرئيس بايدن من المقرر أن يجري اتصالاً هاتفياً صباح الجمعة مع حلف شمال الأطلسي وحلفاء أوروبيين لمناقشة أحدث المعلومات الاستخباراتية.

وقال مسؤول دفاعي أوروبي إن مجلس شمال الأطلسي سيناقش الوضع والمعلومات الاستخباراتية الجديدة في اجتماع في وقت لاحق يوم الجمعة.

وقال شخص مطلع على الاجتماع إن بايدن انضم أيضا إلى اجتماع لكبار مستشاريه للأمن القومي مساء الخميس في غرفة العمليات بالبيت الأبيض لمناقشة الأزمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.