“نريد العيش بشكل إنساني”.. موظفو الصحة في تركيا يحتجون

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

بدأ آلاف العاملين بالصحة الأتراك إضراباً لمدة يوم واحد، اليوم الثلاثاء، مطالبين بأجور أفضل وتحسين ظروف العمل.

فقد خرج أعضاء في النقابة الطبية التركية ونقابات أخرى أيضاً في احتجاجات في أنقرة وإسطنبول، مطالبين بزيادة الأجور التي وصلت الآن لمستوى أعلى بشكل طفيف من الحد الأدنى للأجور في تركيا.

وتضمنت المطالب أيضاً ساعات عمل أقصر واتخاذ إجراءات لحمايتهم من الاعتداءات اللفظية والجسدية المتزايدة من المرضى وذويهم، والحماية من عدوى كورونا في صفوف العاملين بالصحة واعتبارها إصابة عمل.

فيما لم يشارك في الإضراب، الأطباء والممرضون والعاملون الآخرون بالصحة الذين يرعون مرضى الحالات الحرجة والطوارئ.

“نريد تحسين أجورنا”

وقال البروفيسور عثمان كوكوك عثمان أوغلو، من النقابة الطبية التركية، خلال احتجاج في إسطنبول “نريد تحسين أجورنا وحقوقنا الشخصية”، وفق ما ذكرت وكالة “أسوشيتيد برس”.

كما أضاف “نريد دخلاً يمكننا أن نعيش به بشكل إنساني. لا يمكننا تلبية احتياجاتنا”.

احتجاجات موظفي الصحة الأتراك يوم 8 فبراير (أ ب)

احتجاجات موظفي الصحة الأتراك يوم 8 فبراير (أ ب)

من جهته، أوضح د. علي حيدر تيميل “نطلب أن نتمكن من العيش فوق خط الفقر”.

يذكر أن مستوى التضخم ارتفع إلى معدل غير مسبوق خلال 20 عاماً ووصل إلى 49 بالمائة في يناير/ كانون الثاني الماضي، ما قضى بشكل خطير على القدرة الشرائية للمواطنين وقيمة مدخراتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.