مارك فيش لـ بطولات: محمد صلاح وماني مصدران للإلهام.. وأتمنى تتويج أسود التيرانجا لسبب وحيد

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

أشاد أسطورة منتخب جنوب إفريقيا، مارك فيش، وبطل كأس أمم إفريقيا 1996 مع الأولاد بطرفي نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا 2021 بين مصر والسنغال مساء اليوم، الأحد.

لعب فيش مع منتخب جنوب إفريقيا لمدة 11 عامًا في الفترة بين 1993 وحتى 2004 وشارك في بطولة كأس العالم مرتين 1998 و2002، وظهر في 61 مباراة وسجل هدفين.

ارتدى الجنوب إفريقي الدولي السابق قمصان أندية لاتسيو، بولتون، تشارلتون ولعب مع أورلاندو بايريتس، وكان أساسيًا أمام مصر في كأس أمم إفريقيا 1998 والتي خسر لقبها أمام الفراعنة.

وتواصل “btolat.com” مع فيش للحديث عن النهائي وتحليل بطولة كأس أمم إفريقيا 2021 ووصول مصر والسنغال إلى ختام البطولة التي تقام في الكاميرون.

اقرأ أيضًا.. ألان جيراس يتحدث عبر بطولات عن ميزة مصر والسنغال وصراع محمد صلاح وماني

منتخب مصر

وبدأ فيش حديثه عن مستوى البطولة، وقال: “كأس أمم افريقيا الحالية كانت بها مباريات رائعة للغاية، وأظهرت كرة القدم الإفريقية بمستوى رائع، أعتقد أن هناك تقدما كبيرا في مستوى جميع المنتخبات”.

وتابع: “لقد أثبتنا أمام العالم ما هي الكرة الإفريقية، كانت هناك منتخبات صغيرة للغاية لكنها تألقت مثل جزر القمر وجامبيا ومالاوي، لقد أثبتوا أن الجهد والعمل كفيلان بتقديم نتائج رائعة أمام الكبار رغم الفوارق التاريخية”.

وأضاف: “رغم الأحداث التي جرت قبل مباراة الكاميرون وجزر القُمر ووفاة بعض الأشخاص، لقد نظمت الكاميرون ورئيس اتحاد الكرة الجديد بها، صامويل إيتو، بطولة جيدة للغاية والذي حاول إظهار إفريقيا بأفضل شكل ممكن، ويجعلون جميع الأفارقة فخورون بالتنظيم”.

وعن نهائي كأس أمم إفريقيا 2021 بين مصر والسنغال، قال: “مباراة ينتظرها الجميع بالفعل، لقد كانت هناك الكثير من المتغيرات في تلك البطولة، كانت هناك ترشيحات لمنتخب نيجيريا في دور المجموعات للوصول إلى تلك المباراة، لأدائها الجيد ولكن انخفض مستواها أمام تونس وخرجت مبكرًا، كانت هناك الجزائر وغانا ولكنهما خرجا بالإضافة إلى كوت ديفوار”.

وواصل تصريحاته: “السنغال لم تكن جيدة في البداية ومصر كذلك، ولكن في النهاية، تحول أدائهما وصعدتا إلى النهائي”.

واستمر: “تصاعد مستوى السنغال تدريجيًا مع مرور مباريات البطولة، لديها لاعبين مميزين للغاية ولا تعتمد على لاعب أو اثنين ولديهم فرصة كبيرة في الفوز خاصة بعد خسارتهم امام الجزائر في 2019 ورغم عدم تتويجهم على الإطلاق بهذا اللقب، لذلك سيكون لديهم رغبة وطموح في الوصول إلى منصات الأبطال”.

ومنتخب مصر: “رغم الخسارة في البداية أمام نيجيريا، لكن كان هناك تحسن في الأداء ومع مرور المباريات، أصبح من الصعب التسجيل في مرمى الفراعنة، لأن دفاعهم رائع وقوي للغاية ولديهم لاعبين رائعين في الهجوم وقادرين على تسجيل الأهداف”.

محمد صلاح وساديو ماني

وبالحديث عن مواجهة محمد صلاح وساديو ماني: “الثنائي من أفضل اللاعبين في العالم بالوقت الحالي، ويلعبان لنفس الفريق في ليفربول وصديقان رائعان ويقدمان مستويات رائعة، اعتقد أن محمد صلاح وساديو ماني سيكونان مصدر إلهام للكثير من لاعبي مصر والسنغال في تلك المباراة”.

وأكمل: “على اللاعبين معرفة أن نهائي كأس أمم إفريقيا للفوز وفقط، وتسجيل الأهداف ليس ضروريًا فالتاريخ لن يتذكر سوى الفائز في النهاية وربما تنتهي المباراة بركلات الجزاء”.

وتابع: “السنغال لديها فريق رائع وتكتيكي ومصر كذلك، سيكون نهائي مثير للغاية، لديهما إمكانيات رائعة، وسيكون هناك حكمًا مميزًا من جنوب إفريقيا، فيكتور جوميز، أتمنى أن يساعد الفريقين لتقديم أفضل ما لديهم والتأكد من أننا سنشاهد نهائي رائع”.

وبسؤاله عن توقعاته وأمانيه للنتيجة النهائية: “علي أن أكون صريحًا بعض الشيء، أريد أن تفوز السنغال، لأنها لم تفز من قبل بهذا اللقب ولكن مصر لديها فرصة ولديها فريق جيد للغاية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *