عقدة سيميوني مستمرة.. برشلونة في ثوبه الجديد يكتسح أتلتيكو مدريد برباعية في الدوري الإسباني

كتب محمد محمود محرر موقع حصري نيوز

حقق برشلونة فوزًا كبيرًا على أتلتيكو مدريد برباعية مقابل هدفين، في المباراة التي جمعت بينهما ضمن الجولة 23 من الدوري الإسباني للدرجة الأولى.

مباراة القمة بدأت مشتعلة منذ الدقائق الأولى، بعدما سجل يانيك كاراسكو الهدف الأول لـ أتلتيكو مدريد من صناعة سواريز في الدقيقة 8.

الرد جاء سريعًا، بعد عرضية رائعة من داني ألفيس، وجدت تسديدة لا تقل روعة من جوردي ألبا، لتسكن شباك يان أوبلاك في الدقيقة 10.

طالع أيضًا.. سيميوني: ما زلت أتذكر ما قاله تشافي عني في ٢٠١٦.. الفرصة الآن أمامه

في الدقيقة 21، مر أداما تراوري وأرسل عرضية رائعة شهدت أولى مساهماته في الأهداف بأولى مبارياته، بعدما سجل جافي وترجم عرضيته بالهدف الثاني في مرمى يان أوبلاك.

قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول، سجل رونالد أروخو الهدف الثالث لـ برشلونة، في أفضل أشواط البلوجرانا هذا الموسم، مع سيطرة على الأخضر واليابس طوال الـ45 دقيقة الأولى.

في الشوط الثاني، بدأ برشلونة من حيث انتهى، وواصل الضغط، ليسجل الرابع عن طريق داني ألفيس، العائد من جديد لملعب كامب نو، ويشعل مدرجات الملعب ودكة البدلاء.

سواريز كان يعرف جيدًا الطريق للشباك في ملعب كامب نو، لذلك كان صاحب الهدف الثاني لـ أتلتيكو مدريد بعدما صنع الأول، وسجل ليقلص الفارق عند الدقيقة 58.

الأمر ازداد صعوبة على برشلونة في الدقيقة 69، بعد طرد داني ألفيس بعدما صنع وسجل، ليفعل كل شيء بقميص برشلونة في أولى مبارياته بملعب كامب نو بعد العودة من جديد.

العديد من الكروت الصفراء حصل عليها نجوم الفريقين، وجيل مانزانو ذهب أيضًا وأنذر تشافي هيرنانديز للاعتراض.

دخل أوباميانج في ظهوره الأول مع برشلونة بدلًا من أداما تراوري، وتمكن تشافي من الحفاظ على نتيجة التقدم، وخرج متفوقًا في أول مواجهة مع دييجو سيميوني.

أما سيميوني، فيواصل الفشل في فك العقدة، ويخسر مجددًا على ملعب كامب نو، الذي لم يحقق عليه أي فوز طوال مسيرته.

بهذه النتيجة يصبح رصيد برشلونة 38 نقطة في المركز الرابع، الذي يحصل عليه من أتلتيكو مدريد بعد أن توقف رصيد الروخي بلانكوس عند 36 نقطة في المركز الخامس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *