من هم أبرز الرابحين والخاسرين في ليفربول هذا الموسم؟

كتب: اسماعيل عبد الهادي محرر موقع حصري نيوز

كان أداء كتيبة الألماني يورغن كلوب قويا في بداية الموسم، حيث كان “الريدز” في صدارة “البريميرليغ”، بفارق 8 نقاط عن مانشستر سيتي، وعلى بعد 14 نقطة من التتويج بلقب الدوري، حينما بدأت مسيرة التراجع متمثلة بالإصابات المعطّلة في الدفاع، والإسراف في إضاعة الفرص أمام مرمى الخصوم.

وهكذا خسر ليفربول لأول مرة في تاريخه الممتد لـ129 عاما، 6 مباريات متتالية على ملعب “الأنفيلد”.

ومع انتهاء الموسم الكروي، بمقدور لاعبي ليفربول التطلع لاستراحة صيفية تمهيدا للتحديات القادمة، حيث يودع بعضهم “المستطيل الأخضر” بنجاحات مميزة، في حين يتمنى آخرون ألا يتكرر معهم ما حدث في موسم 2020/2021.

الفائزون في ليفربول:

ديوغو جوتا

فاجأ ليفربول الكثيرين عندما دفع 41 مليون جنيه إسترليني للتعاقد مع جوتا من ولفرهامبتون، إلا أن اللاعب البرتغالي أثبت جدارته، وسجل 13 هدفا في 28 مباراة.

ناثانيل فيليبس

مثّل غياب فيرجل فان دايك وجو غوميز وجويل ماتيب، فرصة لفيليبس لإظهار قدراته في مركز الدفاع إلى جانب أوزان كاباك وفابينيو تافاريس.

وقدّم فيليبس مباريات ناجحة كما فعل أمام بيرنلي، حيث سجل هدفا برأسه، ليثبت لكلوب أنه لاعب يمكن الاعتماد عليه في الموسم القادم.

كورتيس جونز

نجح جونز البالغ من العمر 20 عاما، في تعويض غياب جوردان هندرسون، المصاب في خط الوسط.

وشارك اللاعب الشاب في 24 لقاء بالدوري الممتاز مقارنة بست مباريات الموسم الماضي، حيث تميز بتمريراته.

ويتوقع كثيرون ألا يوقع كلوب على بديل لجورجينيو فينالدوم، لأن جونز سيكون حاضرا لسدّ الفراغ.

خاسرو “الريدز”:

فيرجل فان دايك

لم يكن الموسم الحالي جيدا بالنسبة لفان دايك، الذي تعرض لإصابة قوية من حارس إيفرتون جوردان بيكفورد، الأمر الذي تسبب بغيابه عن الملاعب.

ويخضع النجم الهولندي للمرحلة الأخيرة من إعادة تأهيله من إصابة الرباط الصليبي الأمامي التي تعرض لها في أكتوبر.

ديفوك أوريغي

منذ وقت ليس ببعيد، كان البلجيكي أوريغي يسجل أهدافا حاسمة ضد برشلونة وإيفرتون، أثبتت أنها محورية في انتصارات دوري أبطال أوروبا والدوري الممتاز.

أما الآن فبالكاد يعتمد كلوب على أوريغي، وهو ما يرجح رحيله عن النادي الإنجليزي في سوق الانتقالات الصيفية.

نابي كيتا

حالت الإصابات التي تعرض لها لاعب الوسط الغيني كيتا دون إبراز مهاراته وتطور أدائه في ليفربول، علما أنه شارك في 7 لقاءات فقط إلى جانب “الريدز” هذا الموسم.

كونستانتينوس تسيميكاس

خاض اللاعب اليوناني البالغ من العمر 25 عاما مباراتين قصيرتين في الدوري الإنجليزي الممتاز، وبلغ مجموع زمن المباريات التي شارك فيها 6 دقائق، في الهزيمة 4-1 ضد مانشستر سيتي، والفوز 2-0 على كريستال بالاس.

ورغم سعي اللاعب الذي اشتراه ليفربول من أولمبياكوس مقابل 11 مليون جنيه إسترليني، إلا أن رحيله عن “الريدز” يبدو مرجحا في الصيف، إن تواجد فريق يريد ضمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق