تنسيق الجامعات ٢٠٢١ | ترشيد المقبولين بكليات الهندسة وتقليل المقبولين بكليات الآثار العام المقبل



كتب: نرمين حسن ابراهيم محرر موقع حصري نيوز

أكد رئيس قطاع الهندسة بالمجلس الأعلى للجامعات محمد شعيرة، أن المجلس ناقش أعداد الطلاب المقبولين خلال العام الجامعى الدراسى المقبل بكليات الهندسة، مضيفا أن هناك نية لترشيد أعدادهم حسب تخصصات سوق العمل وليس هناك نية لتقليل أعداد المقبولين منهم بالكليات بصورة غير مباشرة.

وأوضح شعيرة أن المجلس لا ينوى تخفيض أعداد المقبولين بدون أهداف، لكن سيتم تحديد الطاقة الاستيعابية فى كل قسم بحسب الموارد البشرية والإمكانيات الخاصة به.

وأكد رئيس قطاع كليات الآثار بالمجلس الأعلى للجامعات، القائم بأعمال عميد الآثار فى جامعة عين شمس ممدوح الدماطى، أن رؤية القطاع بشأن أعداد المقبولين بالعام الجديد هى التقليل، لتحقيق إمكانيات وتعليم أفضل للطلاب

مضيفا: «لدينا أعداد كبيرة جدا من الكليات والأقسام بلغت 10 كليات للآثار، و13 قسما للآثار فى كليات أخرى، لذلك قررنا قبول 50 طالبا فى الدفعة الجديدة للقسم الواحد».

وأضاف الدماطى أن المجلس الأعلى للجامعات انتهى من اللائحة الجديدة لكليات الآثار، لافتا تمكن الطلاب من الانتهاء من المقررات المطلوبة، بالإضافة إلى دراسة الفصل الصيفى، يمكن لهم التخرج وإنجاز عدد المواد الدراسية المنصوص عليها فى اللائحة قبل 4 سنوات.

وأشار إلى أن اللائحة شهدت عملية تطوير للدراسات المتحفية وعلم الحفائر والأقسام المعتادة بتقسيم هذه المواد على 4 فصول دراسية للحصول على خلفية أثرية قوية جدا، بالإضافة إلى المهارات والتخصصات الميدانية فى المواقع الأثرية.

ولفت إلى أنه من المقرر بدء الدراسة فى 5 أقسام فى كلية الأثار بجامعة عين شمس العام الجامعى المقبل، وتستقبل الدفعة الأولى 250 طالبا، فى أقسام الأثار المصرية القديمة والرمانية، وقسمين بالمصروفات هما علم الآثار والحفائر وإدارة المتاحف

وذكر أن الدراسات العليا قائمة بالفعل فى الكلية الجديدة بالإضافة إلى الدبلومات، لوجود معهد الدراسات العليا للبردى والنقوش وحينما صدر قرار رئيس الوزراء بتحويله إلى كلية لم تلغ نشاطاته القديمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق