بونوتشي يذيق لاتسيو أول هزيمة على أرضه



كتب: اسماعيل عبد الهادي محرر موقع حصري نيوز

وأنهى يوفنتوس سلسلة من 19 مباراة متتالية للاتسيو على أرضه دون خسارة.

ونفذ مدافع إيطاليا ركلة الجزاء في الشوط الأول بعد خطأ من دانيلو كاتالدي لاعب لاتسيو ضد المهاجم ألفارو موراتا، وعقب متابعة اللقطة في شاشة جانبية بالملعب بمساعدة حكم الفيديو.

وارتكب بيبي رينا حارس لاتسيو خطأ ضد فيدريكو كييزا قبل سبع دقائق من النهاية، ونفذ بونوتشي الركلة الثانية بنجاح أيضا، ليحرم المدرب ماوريتسيو ساري من فرصة التفوق على النادي الذي أقاله في أغسطس 2020.

وقال بونوتشي لمنصة (دازون) “هذا فوز ضروري. الانتصارات دائما ما تكون صعبة بعد التوقف الدولي، لكننا ندرك أنه عندما نلعب بهذا الأسلوب وهذه الروح القتالية، فإن الأمور تتوقف علينا“.

وخسر لاتسيو بذلك لأول مرة على أرضه في كل المسابقات منذ هزيمته 4-1 أمام بايرن ميونيخ في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا في فبراير الماضي.

وأصبح رصيد يوفنتوس 21 نقطة، وهو نفس رصيد لاتسيو خامس الترتيب، لكنه يتأخر بفارق الأهداف. ويتصدر نابولي المسابقة وله 32 نقطة.

وفي ظل غياب تشيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو، وباولو ديبالا لاعب يوفنتوس، صنع الفريقان القليل من الفرص في الاستاد الأولمبي.

وشعر لاتسيو بالغضب من احتساب ركلة جزاء، بعد تدخل من حكم الفيديو المساعد، عقب مرور 20 دقيقة لكن بدا من الإعادة التلفزيونية أن كاتالدي تدخل بشكل متأخر ضد موراتا.

وصنع موراتا الفرص الأخطر وسدد موراتا كرة قوية أعلى المرمى، وأطلق بونوتشي تسديدة خارج المرمى، لكنه احتاج إلى ركلة جزاء أخرى لضمان الانتصار.

وفي وقت سابق اليوم، سحق أتلانتا منافسه سبيتسيا 5-2 ليعزز موقعه في المركز الرابع بفارق أربع نقاط، ويتساوى في رصيد النقاط مع إنتر ميلان صاحب المركز الثالث الذي يستضيف نابولي يوم الأحد ولكل منهما 25 نقطة.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق